القائمة الرئيسية

الصفحات

الاتحاد الايطالي لكرة القدم يقرر،عودة التدريبات الجماعية في 18 مايو القادم


رغم التحسن الكبير في وضع ايطاليا الحالي اثر تفشي ظاهرة كورونا، الا ما زال الوضع غير مطمئن بالنسبة للحكومة بشكل خاص والشعب الايطالي بشكل عام، وفي الوقت ذاته تسعى الحكومة الايطالية تقليل حالة الحظر من الحظر الكلي إلى الحظر الجزئي ذلك لتتمكن الحكومة من إنعاش اقتصادها من جديد.
حيث أصدر"جوزيبي كونتي" رئيس الوزراء الإيطالي في بيان رسمي يوم الأحد أنه سيجري تخفيض كبير على القيود المتبعة والمفروضة في ظل أزمة فيروس كورونا المستجد، وعلى الشركات وحركة الأشخاص تدريجياً ابتداءً من الشهر القادم منهيًا الإغلاق الشامل الذي طال أكثر من شهر.
وأكد جوزيبي "سيكون من الممكن ممارسة الرياضة في الخارج، مع بقاء الأشخاص على مسافة الصحية لا تقل عن مترين"، مضيفًا أن فرق كرة القدم المحترفة والرياضات الجماعية الاخرى غير المحترفة يمكنها أن تستأنف التدريب في 18 مايو من الشهر المقبل".وحين تم الاستفسار منه عن الدوري الإيطالي " الدرجة الأولى" قال رئيس الوزراء إن وزير الرياضة العام "فينشنزو سبادا فورا" سيواصل اجتماعاته مع هيئات كرة القدم في الأيام القليلة القادمة، واضاف انه يريد ان تعود الحياة الطبيعية الى جميع الرياضات ولكن مع المحافظة على سلامة اللاعبين بشكل اولي.

وعلى الجانب الآخر قال "سبادا فورا" في أحد البرامج التلفزيونية أن عودة الرياضة الايطالية في الوقت الراهن متعلق فقط في النشاطات الرياضية المختلفة مثل السباحة، وكرة المضرب، وغيرها من الألعاب الفردية.والجدير بالذكر قال المستشارون العالميون للحكومة الحالية في إيطاليا إن الحفاظ على التباعد الاجتماعي، وهو إجراء رئيسي ومهم لمنع انتشار فيروس كورونا، مستحيل عمليا في الرياضات التي يتواجد بها اتصالا مباشرا بين الأفراد مثل كرة القدم والسلة وغيرها من الرياضات الجماعية.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات